بعد الاختفاء المفاجئ.. مصادر: السراج ينسحب عن المشهد السياسي الليبي

أعلن رئيس حكومة الوفاق في طرابلس الليبية “فائز السراج”، منحه صلاحياته بشكل مفاجئ إلى نائبه “أحمد معيتيق” الأمر الذي أثار الغموض والجدل، بعد توجهه إلى جهة غير معلومة خارج البلاد، منذ السبت الماضي.

نائب السراج “معيتيق” لم يعلق على القرار، اذ رفضت حكومة الوفاق إعلان مكان السراج، أو نيته العودة من الخارج، مع اقتراب مراسم تسليم السلطة إلى رئيس المجلس الرئاسي الجديد محمد المنفي.

ورجحت مصادر ليبية، أنَّ يكون خروج فايز السراج من العاصمة  طرابلس، هو الخطوة الأولى نحو الاختفاء التدريجي من المشهد السياسي الليبي.

وسائل اعلام أكدت أنها المرة الأولى التي يصدر فيها السراج تكليفاً مماثلاً، منذ توليه منصبه في نهاية 2015.

إلى جانب ذلك، أشارت مصادر محلية إلى أن “ما يحدث من تجاهل السراج لرئيس المجلس الرئاسي الجديد محمد المنفي”، بينما روّج مقربون من السراج رواية خضوعه لعملية جراحية في إيطاليا.

وقالت وكالة الأنباء الإيطالية “نوفا” يوم أمس الإثنين، نقلاً عن مصادرها أن “رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج، سافر إلى إيطاليا للخضوع لجراحة في الأسنان في روما”.

يذكر أن بعثة الأمم المتحدة أعلنت الأسبوع الماضي، عن نتائج تصويت أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي، في جنيف، على قوائم المرشحين لشغل مناصب المجلس الرئاسي وحكومة الوحدة الانتقالية، والتي أظهرت النتائج فوز “محمد يونس المنفي” برئاسة المجلس الرئاسي، فيما سيقود “عبد الحميد دبيبة” الحكومة، إضافة إلى “موسى الكوني” و”عبدالله اللافي” في عضوية المجلس الرئاسي.

حقوق النشر والطبع ورقياً والكترونياً محفوظة لصالح مركز أبحاث ودراسات مينا©