ليبيا: مصممون على خروج تركيا وجميع القوات الاجنبية من البلاد

قالت وزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش اليوم الجمعة، أن ليبيا مصممة على انسحاب تركيا من البلاد، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن حكومتها بدأت حوارا مع أنقرة.

جاء ذلك خلال جلسة استماع مع لجنة الشؤون الخارجية بمقر مجلس النواب الإيطالي، في قصر “مونتي تشيتوريو” في روما، حيث أضافت المنقوش أن “حكومة الوحدة الوطنية الليبية بقيادة رئيس الوزراء عبد الحميد الدبيبة بدأت حوارا مع تركيا، وقد لاحظت استعداد أنقرة لبدء المباحثات والمفاوضات”.

الوزيرة الليبية التي وصلت روما أمس الخميس في إطار جولة أوروبية شددت على أن بلادها حازمة في الوقت نفسه في نواياها، وتطلب من جميع الدول أن تكون متعاونة من أجل إخراج القوات الأجنبية من الأراضي الليبية”، مؤكدة أن “الأمر يشكل أولوية بالنسبة لليبيا، لأن أمننا يعتمد على انسحاب القوات الأجنبية”.

يشار أن المنقوش كانت التقت نظيرها الإيطالي لويجي دي مايو، الذي أكد أن “إعادة فتح الطريق الساحلي وخروج المرتزقة من ليبيا هو أولوية بالنسبة لبلاده”.

بدوره أكد وزير الدفاع الإيطالي لورينزو غويريني، أن تعزيز التعاون المدني والعسكري مع ليبيا يعد أولوية استراتيجية بالنسبة إلى إيطاليا، وذلك خلال لقائه وزيرة خارجية ليبيا.

حقوق النشر والطبع ورقياً والكترونياً محفوظة لصالح مركز أبحاث ودراسات مينا.